جميع الالعاب موجودة بالموقع فقط قم بالبحث عن اللعبة التي تريد

دلال والزلزال - الحلقة السابعه

لم يكن يدرك المعلم وهدان الفائدة العظيمة التي جاءت عليه اثر تنحي ايمن مشتنقة عن الترافع في قضيته، وبالفعل وكلت المحكمة محامي اخر خريج جديد من الكلية والقضية هذه من اوائل القضايا التي ترافع فيها وبرغم ان لديه اوراق تثبت ان المعلم وهدان كات مستاجر الشقة وان المخدرات المظبوطة لم تكن حشيش وانما تقاوي نجيلة وان ايضا النيابة لم تعط اذن بتفتيش المنزل، استطاع ان ينجح بتخفيف الحكم على المعلم وهدان الى 6 اشهر في حين يقدر اي سمكري او شاب سوابق ان يخرج براءة لعدم كفاية الادلة
ومرت الايام ...
والمعلم وهدان في السجن، واشتد الحال على دلال زوجته الحبيبة، وقلت ايرادات المحل وبدا الكل في سرقة المعلم حتى اقرب الناس اليه والعاملين عنده، فقررت دلال العمل في المنزل وقررت العمل في التطريز والخياطة ..
وفي احدى زياراتها للمعلم في السجن دار هذا الحوار
دلال : يا معلم .. انا بعد اذنك هشتغل
المعلم : يا نهايك السود.. دا انا كنت ادبحك (المعلم وهدان طبعا لا يستطيع نطق الراء وينطقها ياء)
دلال : يا خويا اتنيل .. احنا لاقيين ناكل .. وهتعملي ايه يعني ... ،
وتعالت صيحاتها داخل السجن فقاطعاه المعلم : خلاص خلاص هتشتغلي ايه؟
دلال : هشتغل في التطريز
الملم : التطريز ..
وسكت برهة كانه يعيد التفكير ثم استدرك كانه اكتشف امرا قائلا : ملقتيش غيي الشغلة دي؟ اقول انا ايه لصحابي فالسجن مياتي بتشتغل في التطريز؟! مياتي بتطرز للزباين؟! انا دخلت السجن فمياتي طرزت لاهل الحتة؟
قاطعته دلال قائلة : يا سيدي عشان لسانك المعوج دا مش مشكلة قلهم شغالة في الحياكة
المعلم : يانهاي اسود.. انت مصرة تصغريني وتخلي يقبتي قد السمسمة
دلال : ثمثمة ايه بقى وبتاع ايه، ما انت عرتنا من يم وما دخلت الثجن
المعلم : انا عية؟ انا عية يا عية النسوان
دلال : انا عرة النثوان يا حثاث يا بتاع البرثام ......
وتعالت صيحاتهم وما ان اقترب العسكري منهم حتى انخفضت صيحاتهم وقال المعلم : اشطة اشتغلي .. بس حوشيلي عشان اجيب محامي للاستئناف، قالت دلال : اشطة يا معلم
وفي هذه الاثناء لم يدرك احدا ان دلال استطاعت ان تهرب حلة محشي كبيرة الى المعلم ولم يدرك احدا ان هذه الضوضاء لم تكن سوى فرقعة لتشتيت العيون عن عملية التهريب ....

تو بي كونتينيود